في

متلازمة كاواساكي ما هي و ما علاقتها بفيروس كورونا؟

لاحظ الكثير من الأطباء في جميع أنحاء العالم في الفترة الأخيرة عددًا من الأطفال مصابون بأعراض غامضة اعتقدوا أنها مرتبطة بالفيروس التاجي.

تبدو الأعراض مشابهة لمرض كاواساكي، و هو مرض مناعي نادر يتسبب في التهاب الأوعية الدموية للأطفال بعمر أقل من ٥ سنوات. عدد الحالات ليس كبيرًا، لكنه زاد كثيرًا عن السابق و أصبح مثيرًا للقلق، نظرًا لأن العديد من الأطفال الذين تم تشخيصهم  بهذا المرض ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا أيضًا .

ما هو مرض كاواساكي؟

مرض كاواساكي يعرف أيضًا باسم متلازمة كاواساكي، هو نوع من التهاب الأوعية الدموية،و هو الأمراض المناعية النادرة التي تتميز بالتهاب الأوعية الدموية المتوسطة في الجسم.

وفقا لمركز مكافحة الأمراض فإن الأعراض المعروفة لمرض كاواساكي تشمل ارتفاع شديد بدرجة الحرارة و الطفح الجلدي و التهاب و احمرار العينين،و تورم الغدد الليمفاوية في الرقبة و التهاب الفم و تشقق الشفاه و الحلق و تورم اليدين و القدمين.  يحدث مرض كاواساكي غالبًا في الطفل دون سن الخامسة، على الرغم من أن تسجيلات الإصابات الأخيرة شملت أطفالًا حتى سن 15 عامًا.

يمكن علاج مرض كاواساكي عادةً باستخدام الأيميونو جلوبيلين الوريدي و الأسبرين، و يتعافى معظم الأطفال تمامًا. و يصاب به الطفل مرة واحدة فقط، و مع ذلك، إذا تُرك دون علاج، فقد يؤدي إلى اصابة القلب أو مضاعفات خطيرة أخرى  يمكن أن تهدد الحياة.

هل هناك صلة بين مرض كاواساكي و الفيروس التاجي؟

بعد أن تم رصد عدد قليل و لكن متزايد من الأطفال مصابون بأعراض مرض كاواساكي، كما تأكدت إصابتهم بالفيروس التاجي، يدرس الأطباء العلاقة بين المرضين.

في المملكة المتحدة، يوجد ما لا يقل عن 12 طفلاً مصابًا بأعراض الفيروس التاجي و بحاجة إلى العناية المركزة،و قد تم تأكيد أنهم مصابون بمرض كاواساكي، و الذي يشبه إلى حد كبير متلازمة الصدمة التسممية.

كما أكد مسؤولو الصحة في إيطاليا و إسبانيا و فرنسا و سويسرا و بلجيكا رصد زيادة في عدد الحالات التي تشبه متلازمة الصدمة التسممية و مرض كاواساكي.

أصيب في فرنسا أكثر من 20 طفلاً أعمارهم تتراوح ما بين 3 و 17 عامًا بأعراض مرض كاواساكي.

ثم قام رئيس وحدة العناية المركزة في المستشفى في باريس بإبلاغ الجهات المختصة بمكافحة العدوى أن جميع الأطفال كانوا  قد أصيبوا بكوفيد -19.

يعتقد الأطباء بوجود مرض ما بعد العدوى في الأطفال، حيث يبالغ الجهاز المناعي في الجسم في رد الفعل بعد التعافي من الإصابة.

سجلت نيويورك أيضًا زيادة مثيرة للقلق في عدد إصابات ما يسميه الأطباء متلازمة الالتهاب متعدد الأنظمة للأطفال،قال مسؤولو الصحة بالولاية إن 64 طفلًا تم نقلهم إلى المستشفى بسبب هذه الأعراض الغامضة.

صدرت نشرة من وزارة الصحة أن عددا من الأطفال المحجوزين في المستشفى بهذه المتلازمة أصيبوا بهبوط حاد في الدورة الدموية  وكان البعض بحاجة إلى جهاز تنفس صناعي.

كما ثبت أن تحاليل هؤلاء الأطفال إيجابية لـكوفيد ١٩ أو أجسامه المضادة، و هو أمر مثير للقلق لأن الأطفال عادة ما يكون لديهم أعراض أخف من الفيروس.

لكن حتى الآن توفي 20 طفلاً في الولايات المتحدة أثبتت التحاليل إصابتهم بفيروس كورونا.

أما عن أعراض “متلازمة الالتهاب المتعدد الأنظمة للأطفال” تبدو مشابهة لمرض كاواساكي منها الطفح الجلدي و احمرار العين و مشاكل الأوعية الدموية.

و مع ذلك، يحذر الأطباء من أنهم ما زال هناك الكثير مما لا يعرفونه، و أنهم في المراحل الأولى من تحديد أعراض المتلازمة و علاجها.

ماذا يقول مسؤولو الصحة؟

على الرغم من عدم تأكيد وجود علاقة بين هذه المتلازمة و بين الفيروس التاجي، و لم تكن جميع هذه الحالات إيجابية لـ Covid-19 إما عن طريق اختبار الحمض النووي أو تحليل الدم.

أصدر مسؤولو الصحة هذه المعلومات في تنبيه صحي عاجل للآباء و الأطباء بضرورة التواصل مع الطبيب إذا كان الطفل  يعاني من حمى شديدة أو طفح جلدي أو ألم في البطن مع قيء.

موضحا أن هذه تعليمات لجميع مقدمي الرعاية الصحية عن المرضى تحت سن 21 سنة من العمر الذين يعانون من الأعراض المشتبهة لمرض كاواساكي.

تم إنشاء هذا المنصب مع لطيفة وسهلة استمارة التقديم. إنشاء وظيفة الخاص بك!

تقرير

ماذا تعتقد ؟

Written by doaanaieem_280912

تعليقات

Please Login to Comment.

Loading…

0

ما خلقت هكذا.

حوار | لجين احمد لاعبة الأهلى