في

CuteCute LoveLove

كن قناصا و لا تكن قرطاسا

الصين بدأت تغيير سياستها منذ 4 عقود ببناء أكبر قاعدة صناعية بالعالم اعتمادا على الابتكار و الهندسة العكسية بل و تطوير الاختراعات بابتكارات جديدة 

بالرغم من أن الوباء بدأ من عندها بمدينة ووهان والتى حاصرته وتغلبت عليه

 استطاعت أن تبيع للعالم مستلزمات ومعدات طبية وتحقق ارباح  4، 1 مليار دولار 22 مليار جنية صافي ربح فى شهر مارس 

لم تمنح تلك المستلزمات للدول المضارة  مجانا 

الصين عندما بدأت قوتها الاقتصادية بدأت بأنشاء مصانع و إنشاء مدن اقتصادية 

توفر فيها نظام خاص وتمنح تسهيلات لشركات عالمية لإنشاء مصانعها فيها مع توفير بنية تكنولوجية و مناخ اقتصادي و عمالة مدربة و سكن للعاملين بتلك المدن تعتبر دويلات صغيرة قوانينها خاصة حسب كل مدينة  ، فكل ما فعلته الصين اتخاذ قرارات سياسية اعتمدت على العلم والعلماء والباحثين والمخترعين لبناء أقوى اقتصاد فى العالم فى سنوات معدودة 

كل شخص في هذه الحياة لم يُخلق هباءا بل لله في وجود كل كائن حي على هذه  الدنيا حكمة ، و على كل إنسان أن يبحث عن حكمة تواجده في هذا الكون و ماهية الرسالة و الدور الذي عليه أن يؤديه من خلال توافر بعض المهارات و الإمكانيات المتاحة و المواهب الكامنة لديه و ذلك لبناء حياة و تحقيق التكامل بين الناس ، أحيانا يخاف البعض من التجارب الفاشلة لكن عليه اتخاذ القرار بعد التدقيق و التخطيط دون أن يخاف التنفيذ حتى لو تم الحكم على تلك التجربة بالفشل فعليه الاعتراف بأن التجارب الفاشلة هي التي تنفعنا و نتعلم منها لذلك علينا تعريف ماهية التجارب :

 “التجارب هي اتخاذ قرارات مصاحبة بعدد من المحاولات و الفشل فيها قد يلاحقه عدة خسائر و المكسب الوحيد هو الخبرة و اكتساب الذات .. باختصار التجربة هي إعادة محاولة نتيجة لفشل فعل ما في موقف ما .. لا يجوز التجربة في قرارات مصيرية الإقبال على شرب السم .. لأن الموت لا يعتبر تجربة هو واقع نهائي و المحاولة به كالضربة القاضية .. الفرصة الاخيرة لا تعد تجربة بل هي قرار نهائي “

و هبة الله لنا جميعا هو أن يهيأ لنا السبل للوصول إلى أهدافنا تلك التهيئة تسمي الفرص 

و لكن هناك بعض المعوقات الخارجة عن إرادتنا تلك المعوقات تسمي بالتهديدات

ولذلك علينا استغلال نقاط القوة و هي كل متوافر لدينا من مهارات وإمكانيات ذاتية من أجل تحويل التهديدات لفرص أو من أجل استغلالها في إمكانية صناعة الفرص و ذلك أيضا من خلال دراسة نقاط الضعف و معرفة القصور الذاتية والعمل على إصلاحها و اكتساب مهارات جديدة تحجب نقاط الضعف لدينا 

هذه العملية تسمى عملية اقتناص الفرص 

هذه العملية تتم من خلال القيام بما يسمى ” تحليل سوات 

تحليل سوات هو طريقة تحليليّة تساعد على تحديد النقاط الخاصة بالضعف والقوّة، وإدراك نوعية التهديدات وطبيعة الفرص المُتاحة والمُؤثّرة في المُنشآت أو الأفراد ، ويُعدّ تحليل SWOT من النُظُم المهمة لإعداد وتصميم الاستراتيجيّات الخاصة بقطاع الأعمال؛ عن طريق تقديم مجموعة من الخُطط سواء قصيرة أو طويلة المدى.”  

و لكي تتم عملية اقتناص الفرص عليك معرفات ماهية 

 صفات القناص :

  •  قادر على الرؤية بشكلٍ جيّد

  •   قادر على التحمّل يمتلك حسن التصرف في الظروف والمواقف الحرجة.

  • قوة الشخصية.

  • ذكاء وسرعة البديهة.

  • الجرأة والقابلية للمخاطرة والمغامرة والشجاعة.

  •  امتلاك الرؤية. التجديد والتطوير.

  • تحمل المسؤولية.

  • الابتكار.

  •  المنافسة. ،

  • الخبرة في المهنة والإلمام بالتفاصيل الدقيقة والكبيرة.

  • القدرة على التخطيط ووضع الخطط البناءة والقوية.

  • الحماس والإقبال على الحياة والعمل والأفكار الجديدة.

  • أن يكون الشخص عملياً وواقعياً.

  • الإيجابية، حيث إن التشاؤم والأفكار السلبية والتفكير السوداوي ليس بالتأكيد من صفات القائد الناجح و القناص الذي يرغب أن يفتح أبواب جديدة لتحقيق أهدافه.

  • الالتزام والانضباط.

  •  إدراك البيئة المحيطة وفهمها وفهم كيفية التعامل معها.

و عليك عزيزي القناص المحترف أن تستمع لبعض نصائحي المتواضعة :

” لن تتعلم بدون ان تتألم .. كل موقف صعب تواجهه و يتسبب لك بالوجع .. قد تتأثر بسلبياته في لحظتها .. انما تأثير ايجابياته تكون بعيدة المدي .. كما عرفتك اكثر بمن حولك أو التقرب إلى الله .. البحث عن الحقائق لفهم الأحداث .. الاعتزال عن بعض الممارسات الحالية و الانعزال عن بعض الشخصيات المحيطة .. اكتشاف قواك الكامنة و الموهبة التي لم و لن تكتشفها الا من خلال تفريغ بعض الطاقات السلبية الناتجة عن بعض تلك المواقف .. تجديد حياتك و تحقيق احلامك في نطاق هواياتك و ميولك … و غيرها العديد من الايجابيات التي لا حصر لها “

“انت صانع حياتك أنت صانع نجاحك .. انت فكرك و اتجاهاته .. و ثقتك بالله سبب ثباتك .. انت عظيم بقدراتك و أعظم باستغلالها “

“الحلم يجعل من الطامح مستمتع بمتاعب تحقيقه “

و دمتم سالمين 

تم إنشاء هذا المنصب مع لطيفة وسهلة استمارة التقديم. إنشاء وظيفة الخاص بك!

تقرير

ماذا تعتقد ؟

Written by dodi.gamal_818266

تعليقات

Please Login to Comment.

Loading…

0

الاحتياجات

كتالوج حماتي