في

في الهبوط صعود

في أحد القصص التي قرأتها قديماً

كان هناك جملة تقول

“أن بسقوط أخر ورقة من الشجرة ينتهي الأمر”

لم أقتنع بذلك!!

تخطيت الجملة وحسب دون أن أجد تفسير لعدم إقتناعي

ربما وجدته الآن؟!

أرى أن سقوط أخر ورقة من الشجرة هو بداية لتحررها وإنطلاقها..

حين تسقط وهي بخف الريشة يمكنها التحليق والطيران عبر أراضي مختلفة صعوداً وهبوطاً ذهاباً وإياباً.

السقوط ليس نهاية الأمر…فربما يعقبه طيران؟!

الورقة تحن للشجرة… بالطبع تحن

ربما لاتعلم أنها ستعود لجذورها بطريقة أو أخرى؟!

وربما تعلم؟!

حين تنهي دورتها التي قدرت لها ستذوب وتعود بقاياها

لتصبح جزء من التربة

الشجرة تحزن على فراق أوراقها لكنها تعلم كل العلم

أن جذورها تمتد في أعماق الأرض

ومن ترك الأغصان وحلق سيعود للأرض ثم لجذورها الممتدة

من جديد…

الشجرة حكيمة

الشجرة لاتنتج أوراق وثمار فقط!!

بل تهدي أوراقها الحرية في وقت ما فتتحول طيور

تجوب السماوات والأراضي عائدة بفيض من التجارب

لاحصر لها!!!

#ساره_نبيل

تم إنشاء هذا المنصب مع لطيفة وسهلة استمارة التقديم. إنشاء وظيفة الخاص بك!

تقرير

ماذا تعتقد ؟

Written by Sara_Nabil

تعليقات

Please Login to Comment.

Loading…

0

ظلمت نفسك قبل أن تظلمهم

متصفح أفضل من كروم؟